فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020

فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020 فولفو تختبر تقنية ذكية جديدة ستكون متوفرة في سياراتها في العام 2020

لطالما تميّزت شركة فولفو العالمية بسعيها الدائم إلى تطوير أساليب الراحة والأمان في مركباتها الحديثة. وانطلاقاً من إيمانها بأن الكاميرات الذكية في الوقت الحاضر متطورة للغاية، وقادرة على التنبؤ بالمشاكل الصحية التي قد يتعرض لها عملاؤها قبل حصلوها، ها إن الشركة السويسرية، الرائدة في مجال صناعة السيارات، تعمل على تطوير كاميرات مراقبة ذكية متطورة يتم تثبيتها داخل مقصورات مركباتها، وتحديداً أمام السائق، وذلك لمراقبة معلوماته الحيوية وتصرفاته بهدف ضمان سلامة عملائها وأمانهم.
تتميّز هذه الكاميرات بتقنيات متطورة تضاهي التقنيات التي تتميّز بها الأجهزة والهواتف الذكية التي تعنى بالصحة واللياقة البدنية للأفراد.
وقد أوضحت الشركة أن هذه الكاميرات ليست إلزامية ولن يتم وضعها في كل السيارات، بل سيتم ترك الخيار للأفراد. وبحسب الشركة، تقوم هذه الكاميرات بمراقبة مستوى الغلوكوز في جسم السائق من خلال تحليل بؤبؤ عينه، وفي حال رصدت أي مشاكل صحية قد تؤثر على السائق وكيفية قيادته تقوم بالاتصال بأحد أقربائه أو المستشفى.
يذكر أن الكاميرات الجديدة قيد الاختبار، بحيث شددت فولفو على أنها لن تكون متوفرة قبل العام 2020.