أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته بعد 25 عامًا!

أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته بعد 25 عامًا! أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته بعد 25 عامًا! أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته بعد 25 عامًا! أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته بعد 25 عامًا!

أعلن "جيف بيزوس" الرئيس التنفيذي لشركة "أمازون" وزوجته "ماكينزي" عن انفصالهما من خلال بيانٍ مشتركٍ صدر يوم الأربعاء الماضي. 
وشارك "جيف بيزوس" هذا البيان عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر"، وجاء فيه: "كما تعلم عائلتنا وأصدقاؤنا المقرّبون، بعد فترة طويلة من محاولة المحبة ومُحاكاة الانفصال، قرّرنا الطلاق ومواصلة حياتنا كأصدقاء ولو عاد الماضي سنتزوّج من جديد". 
تبلغُ قيمة ثروة "جيف بيزوس" 140 مليار دولار، ولم يذكر البيان كيف ستُقسّم تلك الثروة بينهما، فالقانون الأمريكي يقضي باقتسام جميع الموجودات التي اكتسبها الزوجان خلال الزواج، ما لم يكن هناك اتفاق ينص على غير ذلك قبل الزواج.
ووفقًا للبيان المشترك فإن تقسيم موجودات "بيزوس" سيكون أمرًا مُعقدًا لأن الاثنين سيستمران في إقامة مشاريع مشتركة. جدير بالذكر أن "بيزوس" البالغ من العمر 54 عامًا، قد التقى "ماكينزي" البالغة من العمر 48 عامًا أثناء العمل في أحد صناديق التحوط بنيويورك.
 في ذلك الوقت، كان جيف نائبًا للرئيس هناك، وكانت "ماكينزي" قد انضمّت إلى الشركة كمساعد باحث، وتزوجا عام 1993،ةوبعدها بفترة وجيزة، حزما أمتعتهما وانتقلا إلى سياتل، حيث بدأ "بيزوس" قصة تأسيس شركة أمازون، عملاق التجارة الإلكترونية حاليًا.