10
Loading the player...
769 Views

تعتبر علامة Cartier العالمية مرجعية في عالم تصميم المجوهرات والساعات، بحيث يلجأ إليها عاشقو التصميمات الفريدة والاستثنائية لأن قطعها تنسجم مع شخصيتهم الباحثة عن المثالية.
ولأن علي مصطفى هو من أوائل المخرجين الإماراتيين، وأسلوب حياته برفقة شريكته في العمل وزوجته مهى غورتون، ينسجم مع المعايير التي ترتبط بهوية كارتييه وأسلوبها، صوّرنا معهما هذا الفيديو في صحراء دبي، حيث نشاهدهما وهما يعملان معاً على تصوير فيلم جديد، يجمع بينهما التحدي في سباق السيارات الكلاسيكية، يستمتعان بلعبة السرعة والمغامرة، من دون أن يتخليا في الوقت نفسه عن رقي أسلوبهما. هذا الأسلوب الذي ينعكس أيضاً في إطلالتيهما اللتين جمعتا بين الستايل المعاصر والكلاسيكية الخالدة. 
فقد أكمل المخرج علي مصطفى إطلالتيّه الأنيقتين مع ساعة Santos الأيقونية للرجال من كارتييه، بحيث نراه في اللوك الأول بقميص جينز من Paul Smith، سترة من Corneliani، وبنطلون من Hackett، أما في اللوك الثاني، فيرتدي قميص بولو من Vilbrequin وسترة جلدية من Roberto Cavalli.
بالمقابل، زيّنت مهى معصمها بساعة Panthère De Cartier ، النمر الذي يُعتبر رمزاً دائماً لكارتييه. ونراها بإطلالتين ساحرتين، الأولى بسترة جلدية من Paule Ka، مع تنورة جلدية من Lanvin، وحذاء من Salvatore Ferragamo، ثمّ تستبدل هذا اللوك بفستان ملون من Etro.