"الفيفا": إيقاف الرئيس السابق للاتحاد البرازيلي مدى الحياة وتغريمه ‎

أكدت الغرفة القضائية للجنة الأخلاقيات المستقلة التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، على أن رئيس الاتحاد البرازيلي الأسبق جوزيه ماريا مارين مذنبًا في قضية رشاوي تخص الاتحاد الدولي.
وقالت الصحف العالمية إن التحقيق مع مارين (86 عامًا)، جاء بناءً على الاتهامات الموجهة إليه بتقاضي الرشاوي وذلك في الفترة من 2011 وحتى 2015. 
ولفتت التقارير إلى أن مارين قام بخرق قواعد وأخلاق "فيفا" وبناءً على ذلك تم منعه من ممارسة الأنشطة الكروية مدى الحياة على المستويين المحلي والدولي، بجانب تغريمه مليون فرنك سويسري. 
وحبس مارين من قبل لمدة 4 سنوات بسبب قضايا الفساد التي ضربت الاتحاد الدولي في 2015، كما أثار الجدل في 2012 بوضع ميدالية ذهبية كان من المفترض إعطائها للعب كورنثيانز البرازيلي بعد الفوز بلقب كأس ساو باولو، ليخرج حارس الفريق بدون ميدالية.