مارادونا يجمع تبرعات للمتضررين من إعصار المكسيك: يجب أن نتحلى بالإنسانية

قالت وسائل إعلامية إن الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا (57 عامًا)، مدرب دورادوس دي سينالوا المكسيكي، ترأس حفل عشاء خيري، من أجل جمع تبرعات للمتضررين من إعصار ضرب المكسيك في أواخر أكتوبر الماضي.
يذكر أن الإعصار الذي ضرب المكسيك قبل أسبوعين تسبب في إحداث أضرار مادية كبيرة، بالإضافة إلى سقوط العديد من الأشجار وأعمدة الإنارة، ولحسن الحظ أنه لم يسفر عن خسائر بشرية.
وشكر مارادونا الحاضرين وكل من ساهم في تقديم الدعم، قائلًا: "هذا لا يحدث فقط في المكسيك، ولكن في أنحاء كثيرة من العالم".
وتابع مارادونا: "المهم أن تكون لدينا الإنسانية لأن نساعد هؤلاء الناس الذين لا يملكون شيئا".
كما أشار الأسطورة الأرجنتيني إلى أن التزام اللاعبين بكرة القدم في مدينة سينالوا لا يجعلهم ينظرون فقط للكرة، ولكن لمساعدة الناس الذي فقدوا الكثير من الأشياء مع الإعصار.
ولفتت التقارير الصحفية إلى أن قيمة تذكرة حضور هذا العشاء بلغت 3 آلاف بيزو أي ما يعادل 176 دولار. 
ولزيادة قيمة التبرعات، أجري في نهاية العشاء مزاد على أدوات رياضية، ومن بين هذه الأدوات قميص لمدافع برشلونة جيرارد بيكيه، ونسخة لكأس العالم.