الصين تحقق إنجازًا طال انتظاره

يتأهب المسبار الصيني للهبوط على الجانب المظلم من القمر في خطوة علمية عالمية جديدة وغير مسبوقة، وذلك تبعًا للبرنامج الفضائي للصين، فالمسبار تشان إي 4 دخل بمدار القمر وأصبح مستعدًا لأول هبوط سلس على الجانب البعيد منه وفقًا لوكالة الأنباء الصينية شينخوا.
ولم تذكر وكالة الفضاء الصينية موعد هبوط المسبار على الجانب المظلم من القمر، والذي لا يمكن رؤيته من الأرض مطلقًا، وذلك لأن القمر يدور حول نفسه بالسرعة التي يدور بها حول الأرض، والمركبات الفضائية السابقة تمكنت من رؤية ذلك الجانب المظلم، غير ان أي مركبة لم تهبط عليه على الإطلاق.
والصين في السابق أطلقت المسبار تشانغ إي 4 على الصاروخ لونغ مارش 3 بي من محطة الإطلاق في شيتشانغ في وقت سابق من الشهر الجاري.
ودخل المسبار مدارًا بيضاويًا حول القمر صباح الأحد تبعًا لتوقيت بكين، ما جعله عند أقرب نقطة له من سطح القمر، ويبعد عنه 15 كيلومترًا فقط.
ويضم المسبار تشانغ إي 4 طوافة ومجسًا لاستكشاف القمر، وتشمل مهامه دراسة البيئة على الجانب البعيد منه وفقًا لروتيرز.
وتحاول الصين اللحاق بكل من روسيا والولايات المتحدة في مجال الفضاء، وستصبح قوة فضائية كبيرة بحلول عام 2030 وقررت بكين البدء ببناء محطة فضاء مأهولة خاصة بها العام المقبل.