روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون

روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون روبوتات ذاتية القيادة توصل الطعام حسب الطلب لموظفي وادي السيلكون

بينما تتسابق مختلف الشركات التكنولوجية فيما بينها لتقديم أفضل ما لديها من تقنيات تعود بالنفع على موظفيها، ها هي شركة Starship Technologies الناشئة في مجال تصنيع الروبوتات تكشف عن روبوتات صغيرة ذاتية القيادة يمكنها توصيل وجبات الغذاء وغيرها من المستلزمات لموظفي شركات وادي السيلكون في مكاتبهم، وهو ما يوفر راحة ومرونة أكبر لهؤلاء الموظفين المدللين بالفعل.

بدء عملية الإنتشار


وأعلنت الشركة، التي يوجد مقرها في لندن، أنها بدأت أولى خطواتها لنشر روبوتاتها على نطاق واسع داخل حرم الشركات والجهات الأكاديمية في أوروبا وأمريكا.


وقد بدأت بالفعل تلك الروبوتات في نقل عديد الأشياء بدء من الأطعمة وانتهاء بالمستلزمات المكتبية بمقر شركة Intuit في ماونتن فيو وتخطط الشركة لطرح 1000 روبوت بحلول نهاية العام الجاري، وفق ما ذكره بهذا الصدد موقع بيزنس انسايدر.


واستطاعت الشركة المطورة لتلك الروبوتات تجميع مبلغ قدره 17 مليون دولار ضمن جولة تمويل قادتها شركة دايملر (وهي الشركة الأم لمرسيدس بينز ) عام 2016.

طريقة عملها


هذا وتعمل الروبوتات في خطوط مستقيمة إلى جانب خريطة عمل مخصصة لهذا الغرض وتسير بسرعات تصل ل 4 أميال في الساعة. ويوجد بكل روبوت 9 كاميرات وحساسات فوق صوتية، تخلق فقاعة وهمية من حوله، كما يمكن للروبوت قراءة وفهم اشارات المرور، ومن ثم تحديد ما إن كان له أن يعبر الطريق أم لا.


كما يبدو أن الروبوتات تكون صداقات أينما ذهبت، كما نجحت في تغطية ما يزيد عن 100 ألف ميل وقابلت أكثر من 15 مليون شخص حتى الآن دون أن تتعرض لحوادث، كما يصدر عنه صوت إنذار اذا حاول أحد الأشخاص اعتراض طريقه واختطافه.