حاكم دبي يعتمد سياسة المجتمعات السكنية الحيوية

10
Loading the player...

قام الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبي، بتدشين برنامج لاعتماد السياسة الوطنية للمجتمعات السكنية الحيوية. 
وأشارت التقارير الصحفية الإماراتية، إلى أن هذا البرنامج يشتمل على مجموعة من الضوابط والمعايير الخاصة بالمجتمعات السكنية في الإمارات.
ويرجع الهدف من إطلاق هذا البرنامج إلى تطوير وتعزيز التجارب الحياتية، وتقديم نموذج جديد في الحياة في الدولة.
وقال بن راشد إن الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، تضع جودة حياة المواطنين وإسكانهم على رأس أولويات حكومة الإمارات.
وأكد بن راشد أن هدف حكومة الإمارات هو توفير تجربة حياة متكاملة لكل مواطن، وليس مجرد مكان للسكن، قائلًا: "نريد مجتمعات سكنية تجمع الناس، وتعزز من صحتهم وتلاحمهم المجتمعي".
وشدد بن راشد على الجهات المسؤولة عن المجتمعات السكنية، بضرورة البدء في تطبيق السياسة وتفعيل ضوابطها عن تصميم وإنشاء كافة المشاريع السكنية على مستوى الدولة.
وتهدف السياسة الوطنية للمجتمعات السكنية الحيوية والتي طورها البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة، بالتعاون مع برنامج الشيخ زايد للإسكان، إلى تحديد مبادئ ومعايير جديدة لتوفير مجتمعات سكنية تعزز جودة حياة السكان والمجتمع.
وتسلط السياسة الضوء على 6 مقومات محورية للمجتمعات السكنية الحيوية في الإمارات، وهي الموقع الأنسب والمرافق المتكاملة والمجتمعات المترابطة وأماكن للحياة التفاعلية والمشاركة الثقافية والأنظمة الذكية.