مستثمرة تدير عملها في وادي السليكون بمساعدة رواد الأعمال على الوقوع في الحب

مستثمرة تدير عملها في وادي السليكون بمساعدة رواد الأعمال على الوقوع في الحب مستثمرة تدير عملها في وادي السليكون بمساعدة رواد الأعمال على الوقوع في الحب مستثمرة تدير عملها في وادي السليكون بمساعدة رواد الأعمال على الوقوع في الحب مستثمرة تدير عملها في وادي السليكون بمساعدة رواد الأعمال على الوقوع في الحب
قالت ماشا دروكوفا: "عندما نعشق تزداد إنتاجيتنا"، ولمن لا يعرف، فإن دروكوفا هي مؤسسة شركة Day One Ventures أو مشاريع اليوم الأول، وهي شركة يقع مقرها بسان فرانسيسكو ومتخصصة في الاستثمارات في مراحلها المبكرة. وتدير رائدة الأعمال ذات الـ28 عاما شركتها إدارة مختلفة عن شركات وادي السيلكون، فهي ترى أن الاستثمار في الشركات عملية كلية، لذا تقيم علاقات شخصية قوية مع مؤسسي الشركات الأخرى.

سر نجاح الأعمال

وترفض دروكوفا تأسيس أي شراكة مع أشخاص لا تربطها بهم علاقة شخصية، فهي ترى أن العلاقات الشخصية أمر ضروري لنجاح الأعمال، وعادة ما تتطور علاقات أعمال دروكوفا لأكثر من مواضيع الأعمال، حيث تربطها علاقة صداقة بمعظم مؤسسي الشركات التي تتعامل معهم، وتتمتع بقضاء الوقت معهم والتعلم منهم، بحسب موقع بيزنس انسايدر.
وتعتقد دروكوفا أن الحياة لشخصية لرواد الأعمال أمر حيوي لنجاح أعمالهم، لذا تنصح رواد الأعمال الناشئين بالاهتمام بصحتهم العقلية والجسدية إضافة لطريقة تنفيذ علمهم، وتنصح المتوترين منهم بجلسات للتأمل وحضور دروس لتطوير الشخصية أو قضاء بعض الوقت في معتزلات للطاقة الجنسية، ولكنها ترى أن أفضل الطرق هي الوقوع في الحب.

طاقة جديدة

تقول دروكوفا إن الحب يمنح مؤسسي الشركات طاقة جديدة تجعلهم أكتر تركيزا، لذا فقد لعبت دورا مهما للتوسط في العلاقات العاطفية للعديد من رواد الأعمال وتعريفهم ببعضهم وبمجرد وقوعهم في الحب تشعر دروكوفا فورا بتغير وتحسن واضح في طريقة أدائهم لأعمالهم.