غرامة 2000 درهم و6 نقاط سوداء عقوبة لهذه المخالفة في الإمارات

حذرت شرطة الشارقة عابري حدود الإمارات من الإفراط في تحميل مركباتهم. فوفقا لقانون المرور الاتحادي الجديد، فإن زيادة تحميل المركبات تعد مخالفة مرورية خطيرة عقوبتها هي دفع 2000 درهم غرامة وإضافة ست نقاط سوداء في سجل قيادة القائد.

حملة جديدة


وأطلق قسم المرور والدوريات بشركة الشارقة مؤخرا حملة تفتيش وتوعية للتأكد من التزام جميع المسافرين على الطريق بهذا القانون لضمن سلامتهم وسلامة رواد الطريق الآخرين.


وتتأكد الشرطة حاليا عند نقط التفتيش من عدم الإفراط في تحميل السيارات بالأمتعة أو استخدام إطارات غير آمنة، وتوزع منشورات تشرح نصائح للسلامة، حيث كشف الملازم سعود الشيبة عن وقوع حوادث كبرى خلال السنوات السابقة نتيجة للإفراط في تحميل السيارات بالأمتعة أو لعيوب في الإطارات أو تجاوز السرعة المصرح بها وسط الآخرين.

الانتباه الى التعليمات


وأضاف الملازم الشيبة أن العديد من مواطني الإمارات يسافرون لدول مجلس التعاون الخليجي الأخرى على متن مركباتهم دون الانتباه لتعليمات تحميل السيارات، وأكد ضرورة التزام السائقين بالقوانين والتعليمات التي وضعتها سلطات الدول المجاورة لتجنب الحوادث والغرامات، لذا يجب أن يتعرفوا الى القوانين قبل عبور الحدود لهذه الدول.

دراية بالقوانين


وأكد الشيبة كذلك على ضرورة أن يكون المسافرين على دراية بقوانين بعض الدول الأخرى التي تمنع منح نوافذ السيارات  لونا داكنا بنسبة أعلى من 30%، كما تحتجز السائقين عند تخطيهم لحواجز السرعة المقررة، وتتوقف مدة الاحتجاز على مدى تخطية للسرعة المقررة، كما تحجز مركبته أيضا، فمثلا في عمان يحجز سائقو المركبات وسياراتهم 48 ساعة إذا تخطوا حاجز ال75 كم/ساعة، لذا نصح الشيبة المسافرين بتأمين أطفالهم في مقاعد السيارة المخصصة لهم، ووضع أحزمة الأمان، كما حثهم على الاستراحة عند شعورهم بالتعب لتجنب الحوادث المشؤومة.