كارل أف.بوشرر تطلق ساعة مانيرو فلاي باك السرمدية... تصميم يجسد أناقة الماضي

كارل أف.بوشرر تطلق ساعة مانيرو فلاي باك السرمدية... تصميم يجسد أناقة الماضي كارل أف.بوشرر تطلق ساعة مانيرو فلاي باك السرمدية... تصميم يجسد أناقة الماضي كارل أف.بوشرر تطلق ساعة مانيرو فلاي باك السرمدية... تصميم يجسد أناقة الماضي

تجمع مانيرو فلاي باك التشكيلة أحدث ما تقدمه كارل أف. بوشرر بين جمال المعدن الثمين وأناقة الأيام التي خلت، وأحدث تكنولوجيات صناعة الساعات. تتألق فلاي باك الجديدة على علبة من الذهب الزهري 18 قيراطا تحمل آلية دوران الدولاب.

توازن بين جمال الماضي وتباين الحاضر 

تعتبر ساعة مانيرو فلاي باك ساعة سرمدية تتألق على المعصم. واستلهمت من تصاميم ساعات كارل أف. بوشرر من ستينيات وسبعينيات القرن الماضي لتجسد روح الأيام الخوالي. واستوحيت التعرجات الانسيابية للعلبة على قطر 43 مم المصنوعة من الذهب الزهري 18 قيراط من ساعات تلك العقود تماماً، مثل تصاميم الأجزاء الأخرى من الساعة، كالكريستال الياقوتي المقوس وأزرار الضغط الفطرية والعقارب من الذهب الزهري، على شكل مشرط مثقوب والمؤشرات نصف الدائرية.

وتأتي هذه النفحة التاريخية من الماضي بتماهٍ تام مع عناصر الساعة الحديثة، في حين أن المينا الأسود في تباين تام مع الميناءين الفرعيين الفضيين لعرض الثواني وعدّاد الثلاثين دقيقة، مع علامات حمراء جريئة مثل أحرف فلاي باك والخط الدائري للحلقة التي تضيف تبايناً خلاباً. وأضيف إلى التصميم الجميل عقرب ثانٍ رفيع للتوقيت باللون الأحمر ومقياس سرعة ونافذة للتاريخ عند الساعة السادسة. وصنع الحزام من جلد كودو باللون الرمادي القاتم مع لمسات نهائية من الجلد المدبوغ وخياطة باللون الأحمر ومشبك من الذهب الزهري من 18 قيراط.

لا حيز للمساومة: أناقة وسهولة استخدام

لا يقتصر جمال ساعة مانيرو فلاي باك على المظهر الخارجي، بل هي تعمل بحركة آلية على كاليبر CFB 1970  مع طاقة احتياطية تدوم 42 ساعة وزخرفة بدوائر دقيقة وأشرطة جنيف. وهي تحمل آلية الدوائر التي لديها تاريخ عريق في مجال صناعة الساعات. وتعتبر حركة الكرونوغراف المعقدة فيها أنيقة للغاية تسهّل تماماً عملية التشغيل والتوقف والضبط. كما تعتبر وظيفة التحويل فلاي باك في الكرونوغراف لاستخدام يسير، فتتمكن من أن تعيد ضبط العقرب الثاني للتوقيت بسهولة لتبدأ من جديد. ويمكن الوقوف عند جمال قلب الساعة بفضل الكريستال الياقوتي الشفاف على العلبة الخلفية.

الأوجه العديدة لعائلة ساعات مانيرو فلاي باك

ساعة مانيرو فلاي باك من الذهب الزهري هي الساعة الثامنة التي تأتي لتنضم إلى تشكيلة الساعات متعددة الأوجه هذه. وهي أيضاً تقدم موديلا كلاسيكيا مع علبة من الذهب الزهري مع مينا أسود أو فضي أو شامباين وموديل من الستانلس ستيل القوي مع مينا فضي أو أزرق رمادي وموديل على النمط القديم مع مينا أسود في علبة من الستانلس ستيل. وكل واحدة من هذه الساعات الرائعة تجسد روح كارل أف. بوشرر للتميّز في صناعة الساعات من لوسرن.