حقائق لا يعرفها كثيرون عن شركة "نيتفليكس" الأمريكية

رغم الانتشار الكبير الذي استطاعت أن تحققه شركة نيتفليكس لخدمات البث الحي للانترنت، إلا أن هناك بعض الحقائق والأسرار التي لا يعلمها كثيرون عن تلك الشركة :

- تتصور الشركة أن المستخدمين يحددون خياراتهم بصورة سريعة، وتقوم الشركة بإنفاق 150 مليون دولار كل عام في محاولة منها لتحسين الخدمات التي توصى بها.

- مشاهدة التلفاز لمدة طويلة أمر ربما يكون مرتبطا بالاكتئاب، اذ وجدت دراسة أجريت العام الماضي أن ذلك الأمر يرتبط بالاكتئاب، عدم ضبط النفس أو الشعور بالوحدة.

- المشتركون الأوائل بالخدمة حصلوا عن طريق الخطأ على فيلم إباحي صيني.

- حدث خلل عام 2014 حين اختلطت الأوصاف الخاصة بالأفلام والعروض مع بعضها البعض. ورغم أن ذلك الخلل لم يستمر طويلا، لكن بعض المستخدمين بادروا الى أخذ لقطات من الشاشة.

- يمكن لشركة نيتفليكس أن تعيد مرة أخرى العروض الملغاة.

- كان يقوم مديرو الشركة في بداياتها بالاتصال بالعملاء الذين يقطنون بجوار مقرها الرئيسي لمعرفة الطريقة التي يتفاعلون من خلالها مع منصتهم لاختيار المحتوى.

- شركة نيتفليكس لا تقوم باصدار تصنيفات، لكن لا يزال يمكن للمستخدمين الوصول إليها.

- شركة نيتفليكس تعتقد أن العملاء لا يقولون الحقيقة بشأن ما يشاهدونه.

- كانت هناك أسماء أخرى مقترحة للخدمة منها Directpix.com, Replay.com, Luna.com وKibble.com.

- أطلقت الشركة خدمة "God Mode" تسمح للمستخدمين مشاهدة كل خياراتهم مرة واحدة في قائمة أفقية.

- هناك قائمة سرية يمكن الوصول إليها بأزرار "شيفت+ألت+ الزر الأيسر للفأرة" وهي قائمة تسمح للمستخدمين بتعديل أجزاء من معدل البث للمحتوى الذي يشاهدونه.