امرأة هذا الأسبوع .. داكوتا جونسون


سيشاهد الجمهور اليوم في كافة أنحاء العالم عودة داكوتا جونسون للعب دور شخصية أنستازيا ستيل في ثلاثية أفلام fifty shades، ولكن كيف وصلت النجمة الشهيرة للنجاح ؟  
ولدت داكوتا في أوستن في ال4 من أكتوبر من عام 1989 ودماء الشهرة تجري في عروقها، فهي ابنة الممثلة ميلاني جريفث والممثل دون جونسون. وبرغم اهتمامها بعرض الأزياء منذ عمر الثانية عشر بعد قيامها بجلسة تصوير مع مجلة Teen Vogue، إلا أنها لم تظهر لأول مرة على الشاشة إلى في عام 1999 بفيلم Crazy in Alabama الذي أخرجه زوج أمها أنطونيو بانديراس. وبرغم تعثر الفيلم وابتعاد جونسون عن التمثيل لأكثر من عقد، لكنها لم تبتعد عن صناعة التمثيل نهائيا.

وبعدها بسبعة أعوام، اختيرت جونسون لتصبح ميس جولدن جلوب 2006 وهو الشخص المعني بتسليم جوائز الجولدن جلوب للجائزين، لتصبح أول شخص في هوليود يتشرف بحمل اللقب بالجيل الثاني في عائلته بعد اضطلاع أمها بنفس الدور في عام 1975.

عادت جونسون لمتابعة مسيرتها المهنية بالتمثيل بعد تخرجها من الثانوية العامة فالتحقت بوكالة William Morris Agency ولعبت أول دور ناجح لها بفيلم The Social Network، كما ظهرت بفيلم Beastly  بعام 2011 وبفيلم  21 Jump Street عام 2012 وبفيلم Need for Speed بعام 2014، كما مثلت بالمسلسل الكوميدي Ben and Kate اللي لم يستمر طويلا برغم شعبيته ولعبت دور البطولة بفيلم Date and Switch. وفي عام 2015 اختيرت للعب دور شخصية أنستازيا ستيل في الدراما الناجحة fifty shades وهو الدور الذي اشتهرت به دوليا وحازت بفضله على جائزة People’s Choice Award لأفضل ممثلة دراما.