5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم

5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم 5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم 5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم 5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم 5 شُبّان من لبنان تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم على الرغم من صغر سِنّهم
بات من المؤكّد أن الزمن الحالي هو زمن الشباب، زمن الروّاد الذين يحملون في جعبتهم رؤية استثنائيّة يرسمون من خلالها خارطة الحياة المقبلة. هذه المقولة تؤكدّها النجاحات التي تلف العالم العربي بأكمله، والتي تحمل بصمات أمهر الشباب وأكثرهم تميّزًا. 
ربّما قد لا تعلم بأن أكثر من 60% من سكان العالم العربي هم من الشباب ما دون سن الثلاثين. انطلاقًا من هنا أطلقت فوربس الشرق الأوسط قائمة Arab 30 under 30 في نسختها الأولى، تتضمّن باقة من رواد الأعمال والفنانين والمشاهير والمبتكرين العرب. تشمل القائمة العديد من الشباب العربي ممن تألقوا في بلدانهم وكذلك خارج حدود أوطانهم. حِصّة لبنان كانت وفيرة في هذه القائمة.

إليك في الآتي شباب لبنان الذين لم يتجاوزوا عتبة الثلاثين، ولكنهم تجاوزوا العالم العربي بنجاحاتهم:

1. نقولا زعتر، إبن الأربع وعشرين عامًا هو مؤسس مشارك ورئيس القطاع التكنولوجي NAR. زعتر حاصل على شهادة بكالوريوس العلوم من الجامعة اللبنانية الأميركيّة باختصاص هندسة الحاسب الآلي. تقدّم الشركة حلولًا تكنولوجية للطائرات بدون طيار، تعتمد على اكتشاف الخلل في التطبيقات الصناعية عبر أتمتة بيانات الطائرات.
 
2. حسين بظاظا، حسين هو مصمم أزياء لبناني. يبلغ من العمر 27 عامًا، وقد أطلق خط ازياء يحمل اسمه عام 2012. حاصل على جائزة افضل مُصصم ازياء في الشرق الاوسط عام 2015. واحتل المرتبة العاشرة. عمِل سابقًا مع عدد من الأسماء المميّزة في عالم الأزياء مثل ربيع كبيروز وإيلي صعب. 
 
3. مارك شهوان – جاد صايغ، هذا الثنائي الذي يبلغ من العمر 26 عامًا، أسسا مع نادين مزهر شركة ثروة عام 2016، لتقديم استشارات مالية لعملائها. تملك الشركة حتى الآن 1000 عميل، معظمهم من أصحاب المهن ذات المداخيل المرتفعة. في هذه الشركة، يحصل العملاء على استشارات مالية مقابل مادي ضئيل مقارنة بما يطلبه مديرو الثروات التقليديون.
 
4. جواد فارس، إبن الثماني والعشرين عامًا إبتكر مقياسًا يحمل اسم "مقياس فارس للإصابات الناجمة عن تفجير القنابل العنقودية" لتقييم الإصابة بناء على الاختلال الوظيفي لمكانها. كما يُساعد المقياس على تصنيف الجروح بصورة أفضل، وتحديد العلاج الأنسب لها.
 
5. راي ضرغام، شارك هذا الشبا المميّ. إبن الـ27 ربيعًا في تأسيس STEP Group عام 2012 التي تستضيف مؤتمرًا سنويًا عن التكنولوجيا في دبي. تملك المجموعة مواقع إخبارية على شبكة الإنترنت يشاهدها أكثر من 3 ملايين زائر شهريًا وهي StepFeed و YallaFeed.